تسجيل دخول
مشاركة المقال عبر :

٧ نصائح لتقليل فشل طلبات الدفع عند الاستلام في التجارة الإلكترونية

November 21, 2022 : تاريخ
Islam Ashraf : بواسطة

يُعدّ الدفع نقدًا عند التسليم أحد أكثر خيارات الدفع شيوعًا في عالم التجارة الإلكترونية. إلا أن غالبية البائعين يعرِضونه على مضضٍ كخيار دفع على متاجرهم؛ فهم ما بين سندان رغبة كثير من المشترين في خيار الدفع عند التسليم وبين مطرقة التخلّي عن الصفقة وتكبد خسائر جرّاء ذلك. فهو وإن كان خيارًا مريحًا للعملاء إلا أنه يمثل مشكلة كبيرة لأصحاب المتاجر الإلكترونية، ويعدُّ التسليم الناجح لطلبات الدفع عند الاستلام أحد أكبر التحديات التي يواجهها البائعون.

لا شك في أن دفع العميل لقيمة الطلب قبل تسليمه إلى عتبة بابه يدل على جدّيته في الشراء، ومن ناحية أخرى فإن طلب الدفع عند الاستلام لا يلزم منه إطلاقًا أن العميل سيدفع أو يقبل الطلب بمجرد وصوله إلى بابه، ذلك يعني أن احتمال تعرض البائع للخداع-سواء كان ذلك بحسن نية أو سوء نية من العميل- يكون أعلى بكثير في الأخير. الفكرة هي أن عدم الدفع الفوري أو الدفع المتمهّل وإعطاء مزيد من الوقت للدفع للعملاء قد يزيد من فرص البيع، لكنه في الوقت نفسه يضرّ البائع عندما يُلغى الطلب في منتصف الطريق فضلًا عن رفض استلامه.

مشاكل وحلول الدفع عند الاستلام

يبدو أن الدفع النقدي عند التسليم أحد أكثر ميزات التجارة الإلكترونية استغلالًا وإساءة في الاستخدام؛ ففي حين أن العميل قد لا يصيبه أي ضرر أو مخاطرة؛ إلا أن البائع يقع ضحيّة الخسارة والشعور بالإحباط. ولأن وضع الدفع عند التسليم ضمن خيارات الدفع في المتجر الإلكتروني يعد العمود الفقري لأي عمل تجاري عبر الإنترنت لا يمكن الاستغناء عنه، ولسان حال صاحب المتجر بشأنه: مكره أخاك لا بطل. فما المخرج إذن؟

نصائح لإرضاء العميل وتقليل المخاطر على المتاجر

نستعرض فيما يلي نصائح لإدارة فعالة لطلبات الدفع عند التسليم وبعض الاستراتيجيات المعمول بها لتقليل خسائر البائعين بسبب طلبات الدفع عند التسليم غير الناجحة.

١. إعداد نظام يؤهل لطلبات الدفع عند التسليم

يعني ذلك إعداد تصنيف ما -إن صحّ الوصف-  لمن هو مؤهل ومن هو غير مؤهل من العملاء للحصول على طلبات الدفع عند التسليم، قد يكون ذلك أمرًا صعبًا بالنسبة للبائع الجديد؛ لأن ذلك يتطلب فهم سلوك التسوّق لدى العملاء. 

يستدعي وجود خيار التسليم عند الدفع الكثير من الطلبات المزيفة؛ لذا ابحث في قاعدة بيانات متجرك عن أولئك العملاء الذين لديهم تاريخ في رفض طلبات الدفع عند الاستلام، سيساعدك هذا في شحن الطلبات الجادّة وتقليل خسائرك بسبب عمليات الاحتيال في التجارة الإلكترونية. وهذه الاستراتيجية أو التكنيك تطبقه أمازون في التعامل مع طلبات الدفع عند التسليم بأن تجمّد حسابات بعض المشترين لفترة زمنية عند رفضهم الدفع والاستلام.

٢. تحديد المنتجات التي يُسمح فيها بالدفع عند التسليم

يعني ذلك أن تتحكم في: أي المنتجات تتيح معها خيار الدفع عند التسليم؟ وأيّها تمنع عنها ذلك؟  فعلى سبيل المثال إذا كان لديك مجموعة منتجات باهظة الثمن في متجرك فلا تسمح عند بيعها بخيار الدفع عند الاستلام، بل على العكس تمامًا عليك التأكد من جدّية العميل وقصر الدفع على خيارات الدفع الإلكترونية؛ وفي الوقت نفسه اسمح بالدفع النقدي عند التسليم مع عامة المنتجات الأخرى في متجرك. 

٣. تقديم حوافز لتشجيع خيارات الدفع الإلكتروني

يجد معظم عملاء الدفع عند الاستلام أنه خيار دفع مناسب لأنه لا يتطلب إدخال الكثير من التفاصيل والمعلومات؛ لذا يمكنك بالفعل جذب هؤلاء العملاء من خلال منحهم فرصة مربحة إذا دفعوا عبر الإنترنت، ومن أمثلة ذلك: حصولهم على خصومات على الدفع عبر المحافظ الرقمية ، أو بطاقات الخصم أو منصة وفي .. وما إلى ذلك، أو يمكنك أيضًا تقديم ميزة استرداد النقود حيث يحصل العملاء على مبلغ معين كاسترداد نقدي عندما يدفعون عبر أي خيار من خيارات الدفع الإلكتروني. هذا يقلل من عبء التعاقد مع مزود الشحن الطلب عند التسليم.

٤. إرسال إشعارات للعملاء حول تسليم الطلب

لعل أحد أسباب فشل طلبات الدفع عند الاستلام أن العميل لا يكون موجودًا عند وصول الطلب، أو أنه ليس لديه المال نقدًا للدفع؛ لذا سيكون من المفيد إرسال إشعارات للعملاء حول تسليم الطلب لتجنّب رفض الطلب بسبب هذا النوع من الأسباب. احرص على إرسال إشعارات في الوقت المناسب لعملائك. كن شريكًا مع مزود شحن الدفع عند التسليم الذي يتيح لعميلك اختيار تاريخ التسليم من نطاق معين.

٥. تأكيد طلبات الدفع عند الاستلام من خلال الرد الصوتي التفاعلي أو الرسائل النصيّة

الفكرة الذكية هي إعداد نظام الرد الصوتي التفاعلي (IVR) أو نص آلي لتأكيد طلبات الدفع عند الاستلام الخاصة بعميلك. هذا يؤكد أن العميل مازال مهتمًا بالمنتج قبل شحنه مع مزود شحن طلبات الدفع عند التسليم.

٦. توفير جهاز دفع إلكتروني (مدى)

المشتري يريد أن يدفع عند الاستلام، سواء كان ذلك نقدًا أو عن طريق جهاز السحب الإلكتروني عبر الشبكة، وهذا يعدّ حلًا جيدًا لتفادي مشكلة عدم توفّر المال نقدًا. 

٧. وضع بحدّ أدنى للشراء لمن يريد الدفع عند الاستلام 

هناك طريقة ذكية للتعامل مع طلبات الدفع عند التسليم وهي وضعْ حد أدنى للشراء عبرها. ستساعدك قيمة الحد الأدنى للطلب على تقليل تكاليف الشحن عند الدفع عند الاستلام بشكل فعّال وجعل التسليم لشركات التجارة الإلكترونية خاليًا من المتاعب. بهذه الطريقة سيحاول العميل أيضًا شراء المزيد للحصول على خيار الدفع عند الاستلام.

دعونا نتفهّم رغبة المشتري حسن النية في اختياره للدفع عند الاستلام  ونقول: إن من أسباب ذلك؛ أنه يريد أن يطمئن على أمواله، ويتأكد من مواصفات المنتج، وأن يقترب من ظروف حالة البيع والشراء التي عايشها وألِفها عمرًا، وجهًا لوجه، يستلم المنتج ويدفع الثمن؛ هذا وضع يشعره بالأمان والراحة. ولكن تلك اللحظة المألوفة تكلّف البائع عبر الإنترنت الكثير. فهل نستطيع أن نحقّق له تلك الرغبة دون تعريض البائع للمخاطر؟ هل نستطيع أن نقترب من حلٍ وسطٍ لا ضرر فيه ولا ضرار على كلٍّ من البائع والمشتري؟

الجواب: نعم، نستطيع ذلك من خلال خيار الدفع عبر منصّة وفّي؛ فيستطيع المشتري أن يحمي مدفوعاته حتى يتأكّد من جودة المنتج ومواصفاته، ويستطيع البائع أن يتأكد من جدّية المشتري ويحقق معدّلات إرجاع أقل. فإذا كنت صاحب متجر إلكتروني على مواقع التواصل الاجتماعي أو بائعًا على منصة حراج، فإن خيار الدفع عبر تطبيق "وفّي" هو الخيار الأمثل بالنسبة لك ولعملائك.

المصدر 

https://shyplite.com/blog/7-Tips-to-Reducing-COD-order-Failures-in-eCommerce/

مقالات أخرى

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram